واشنطن تقدم تعديلات على مشروع قرار يدين إسرائيل

[pro_ad_display_adzone id="10785"]

قدّمت واشنطن الأربعاء، تعديلات على مشروع القرار الفلسطيني، الذي ستصوت عليه الجمعية العامة للأمم المتحدة في وقت لاحق اليوم بشأن إدانة إسرائيل، وتوفير حماية دولية للفلسطينيين في الأراضي المحتلة.

وبحسب التعديلات الأمريكية، فإن الجمعية العامة “تدين حماس لإطلاق صواريخ بصورة متكررة إلى داخل إسرائيل وللتحريض على العنف على امتداد السياج الحدودي، مما يعرّض المدنيين للخطر”.

وتطالب مسودة التعديلات الأمريكية بأن “تتوقف حركة المقاومة الإسلامية حماس عن جميع أنشطة العنف والأعمال الاستفزازية ضد إسرائيل”، حسبت وصفها.

وتدين المسودة الأمريكية أيضًا ما أسمته “تحويل وجهة الموارد في غزة لإقامة بنى تحتية عسكرية تشمل أنفاقًا للتسلل إلى إسرائيل ومعدات لإطلاق صواريخ على المناطق المدنية، في حين يمكن استخدام هذه الموارد لتلبية الاحتياجات الملحة للسكان المدنيين”.

وتعرب التعديلات التي أدخلتها الولايات المتحدة على مشروع القرار عن “بالغ القلق إزاء قيام فاعلين في غزة بتدمير معبر كرم أبو سالم جنوب قطاع غزة، مما عرقل بشدة إيصال الأغذية والوقود لسكان غزة”.

ويدين مشروع القرار الفلسطيني “أي استخدام من جانب القوات الإسرائيلية للقوة بشكل مفرط وغير متناسب وعشوائي ضد المدنيين الفلسطينيين في الأرضي الفلسطينية المحتلة، بما فيها القدس الشرقية، وبخاصة في قطاع غزة”.

ويطلب من الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، أن “يقدّم تقريرًا خطيًا في أقرب وقت ممكن، وفي أجل أقصاه 60 يومًا من تاريخ اتخاذ القرار يتضمن، مقترحاته بشأن سبل ووسائل كفالة سلامة السكان المدنيين الفلسطينيين وتمتعهم بالحماية والرفاه تحت الاحتلال الإسرائيلي، تشمل، في جملة أمور، توصيات تتعلق بآلية دولية للحماية”.

وينتظر أن تصوت الجمعية التي تضم 193 عضوًا على التعديل الأمريكي للقرار قبل التصويت على مشروع القرار نفسه، الذي تقدمت به تركيا والجزائر وفلسطين.

ومطلع يونيو الجاري استخدمت واشنطن حق النقض (الفيتو) ضد مشروع قرار كويتي في مجلس الأمن، يدين إسرائيل في موجة العنف الأخيرة بقطاع غزة، ويطالب بحماية دولية للفلسطينيين.

Source: Alyaoum24

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق